الجمعة 2 سبتمبر 2016 04:09:49 بتوقيت مكة 

عبد الواحد   - لا يوجد عنوان 
بارك الله في الجهود    
من الواضح الكم الهائل من الجهد المبذول في تحضير هذه الماده، و اني أسأل الله عز وجل أن يكون شاهدا للكاتب، لا عليه يوم يبعثون.
أرى الكاتب وقد اسهب في تناول أحداث و عبارات وإشارات وردت عن الجعفري و أني أظن أن طرحا شموليا في هذا المكان قد يكون أيضا من المكان بأهمية. افتقدت مشاهد المزيد من حوار الأفكار والاتجاهات العامه هاهنا إلى جانب مناقشة شخص الجعفري و ما ورد عنه من قول أو فعل. بالاضافه إلى حاجتنا لذكر بعض مصادر الادعاءات، هذا رغم عدم إنكار صحتها من طرفنا.