قالوا\العدد السادس والعشرين - شعبان 1426هـ
قـالـوا
الأحد 14 مايو 2006
قـالـوا

تدخل إيراني جديد في الكويت

قالوا: "نشرت صحيفة الوطن على صدر صفحتها الأولى أن السفير الإيراني اجتمع في منزله باالمنصورية بمرشح وأعضاء في الجمعية الثقافية للتفاوض والبحث في السبل الكفيلة بفوزه، والتنسيق في دوائر أخرى مع صورة ملونة تظهر جانباً من اللقاء".

الفرقان الكويتية

6/6/2005

قلنا: التدخلات الإيرانية في دول الخليج ليست أمراً جديداً، فالمسؤولون الإيرانيون ينسقون دوما مع عملائهم الخليجيين، لكن يبدو أن إيران لم تعد تعبأ بالآثار السلبية للتدخل، لدرجة تصوير هذا اللقاء، ونشر صورة ملونة منه في الصفحة الأولى لصحيفة يومية.

هل هذه أول بركات الفدرالية الشيعية في العراق؟

مخدرات في العتبات

قالوا: "نأمل عدم تكرار السلبيات التي رافقت الزوار الإيرانيين في الفترات الماضية.. نأمل ألاّ يتاجروا بالمخدرات،أو يمارسوا العمالة من خلال عقد اللقاءات بشخصيات سياسية في المناطق المخصصة لسكن الزوار".

عقيل الخزاعلي محافظ كربلاء

وكالة الصحافة الفرنسية

17/8/2005

قلنا: انضم محافظ كربلاء إلى قائمة المنددين بالإيرانيين الذين ينقلون المخدرات إلى العراق خلال زيارتهم للعتبات.

ذلك أن هذه المخدرات تساعد اللاطمين على الاستمرار في اللطم!!

 العبادة بالرقص!

قالوا: "وترمز رقصات المولوية وأزياؤها إلى حركة الكون الدائمة في تواصل مستمر مع الذات الإلهية... والناي في مقدمة الآلات المرافقة لهذه الرقصات وخصوصاً أن شيخ المتصوفين جلال الدين الرومي يعتبره أحد أهم وسائل التواصل بين الإنسان والروح الإلهية".

وكالة الصحافة الفرنسية

24/8/2005

قلنا: سبحانك ربي هذا بهتان عظيم. فرقة صوفية تركية تأتي لتقيم حفلات في القاهرة والإسكندرية وتزعم أنها من خلال الرقص والطرب تتواصل مع الذات الإلهية.

ومتى كان الناي يوصل بين الإنسان والروح الإلهية؟ لكن: هذا بهتان عظيم.

زوايا للبدع!

قالوا: "ذكر إحصاء رسمي أن عدد المساجد والزوايا في مصر يبلغ حالياً 83 ألفاً و548 مسجداً وزاوية من بينها: 67 ألفاً و99 مسجداً، و16 ألفاً و449 زاوية".

وكالة الأنباء الألمانية

13/8/2005

قلنا: أكثر من 16 ألف زاوية للصوفية الخرافية في مصر، تنشر البدع.

ويسألونك لماذا لا تنتصر الأمة الإسلامية!

بعد المخدرات.. السلاح

قالوا: "إن سوقاً سوداء للسلاح في العراق تبيع لمن يشتري بالدولار.. بعد تهريبه من إيران، وإن ذلك لا يعفي طهران من المسؤولية".

ليث كبّة

الناطق باسم الحكومة العراقية

الحياة 13/8/2005

قلنا: لم يكفِ إيران أن تغرق العراق، جارها المسلم، بالمخدرات التي يجلبها حجاج كربلاء، فبدأت بتهريب السلاح للعراقيين كي يقتتلوا، فتجد إيران في النهاية بجانبها جاراً ضعيفاً.

الإساءة إلى الأئمة الأربعة.. لماذا؟

قالوا: "حكمت محكمة في كراتشي جنوب باكستان أمس على كاتب باكستاني بالسجن مدى الحياة لإصداره كتاباً اعتبر مسيئاً إلى الإسلام حيث يقول  فيه إن أئمة المذاهب السنيّة الأربعة كانوا يهوداً، وأن القرآن لا يذكر عقوبة رجم الزاني والزانية".

وكالة الصحافة الفرنسية

12/8/2005

قلنا: لمصلحة من تصدر هذه الكتب المشبوهة، ومن المستفيد من تشويه أئمة أهل السنة؟!

منع سب الشيطان!

قالوا: "طالب نائب يزيدي -من الجمعية الوطنية العراقية- من رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري والوزراء العراقيين بعدم تكرار لفظ التعويذة (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم). وقال النائب اليزيدي كامران خيري سعيد... اننا لا نؤمن بهذه الكلمة، ولا نشعر بالنقص إزاءها، ولكن عند ذكرها من قبل مسؤول ينظر إلينا زملاؤنا وكأننا معنيون بها".

وكالة الصحافة الفرنسية

10/8/2005

قلنا: اليوم يطالب نائب يزيدي العراقيين المسلمين بعدم التلفظ بـ (أعوذ بالله من الشيطان الرجيم) لأنها تؤذي مشاعرهم، يا ترى ماذا سيطلب اليزيديون والصابئة والشبك والكاكائية غداً في ظل الفدرالية؟

شبوط غيت!

قالوا: "ذكرت جريدة يديعوت أن باحثين إسرائيليين تمكنوا بالتعاون مع مواطن إيراني من تهريب سمك (الشبوط) من إيران إلى إسرائيل".

الرأي 21/8/2005

قلنا: نخشى أن تكون سمكة الشبوط هذه صفقة (إيران غيت) جديد، وغزل جديد بين (الجمهورية الإسلامية) و (الصهاينة المجرمين).

إيران: حزب الله خط أحمر

قالوا: "القادة الإيرانيون أبلغوا الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أمس عزمهم تعزيز قوة هذا التنظيم اللبناني، ووصفوا القرار الدولي الذي ينص على تجريده من سلاحه بأنه (وهم)".

وكالة الأنباء الإيرانية

1/8/2005

قلنا: طبعاً لن يكون من السهل على القادة الإيرانيين التفريط بورقة حزب الله، التابع لهم، قبل أن يكون تنظيماً لبنانيا.

نعم "وهم" من اعتقد أن إيران تهتم يوماً بمصلحة لبنان.

تسليح الشيعة في العراق

قالوا: "هناك شيء آخر مطروح وهو اللجان الشعبية والجماهيرية، حيث أن هناك نقاشاً الآن قائماً على أساس أنه بالإضافة إلى الاستفادة منها في جلب المعلومات إمكانية تسليحها بالسلاح الخفيف".

رئيس الوزراء العراقي إبراهيم الجعفري

وكالة الصحافة الفرنسية

10/8/2005

قلنا: جاء في تتمة هذا التصريح أن العديد من الأعضاء الشيعة في لائحة الائتلاف العراقي الموحد يلحون على مسألة قيام الحكومة بتسليح لجان شعبية داخل المناطق بحجة حفظ الأمن.

يا ترى ماذا سيفعل الشيعة سواءً كانوا في الجيش أم ميليشيات بدر أم في اللجان الشعبية بهذا السلاح، هل سيوجهونه إلى المحتل الجاثم على أرض العراق أم إلى صدور "إخوانهم" السنة؟

 صوفية العراق

قالوا: ".. فرجل يستعرض بفخر ثلاث سكاكين مغروسة في رأسه. وآخر ينطرح أرضاً ويضع شعلة من مؤخرة عصا في فمه ولكن يبدو أنه لا يحترق. ويغرس الشيخ جاسم سيخاً في وجنة طفل ولكن الطفل لا ينزف.

ويتمايل الناس في حلقة الذكر في دوار كأنهم تحت تنويم مغناطيسي على إيقاع الموسيقى الصوفية منعزلين عن العالم".

رويترز 24/8/2005

قلنا: العراق يحترق على يد أعدائه من الخارج والداخل وهؤلاء الصوفية في لهو ولعب واستعراض.

هل يعيد التاريخ نفسه حين انعزل الغزالي عن الأمة إبان الغزو الصليبي!

<span lang="AR-SA" dir="rtl" style="FONT-SIZE: 14pt; FONT-FAMILY: " times="" new="" roman";="" mso-bidi-language:="" ar-sa;="" mso-fareast-font-family:="" "times="" mso-ansi-language:="" en-us;="" mso-fareast-language:="" en-us"="">

 
 
 
 
الاسم:  
عنوان التعليق: 
نص التعليق: 
أدخل الرموز التالية: