العلاقات الإيرانية الإسرائيلية\ملفات خاصة
13 سفينة إسرائيلية رست في موانئ إيران ونقلت شحنات نفطية
الأربعاء 1 يونيو 2011

الشرق الأوسط  31/5/2011 

وقال مصدر في مكتب المستشار القضائي للحكومة إنه يدرس فتح ملفات تحقيق في أقرب وقت ممكن، وإنه لن يرحم أي شركة متورطة في هذه الفضيحة.

من جانبها، نفت مجموعة «عوفر» هذه الاتهامات في مرحلة أولى مؤكدة أن الأمر مجرد «سوء تفاهم»، كما نفى رئيس غرفة التجارة والصناعة والمناجم الإيرانية، محمد نهونديان، أن تكون بلاده اشترت هذه السفينة من شركة إسرائيلية، غير أن وسائل الإعلام الإسرائيلية، عادت وكشفت أن ما لا يقل عن 13 ناقلة نفط تابعة لمجموعة «عوفر» رست في مرافئ إيرانية خلال السنوات العشر الأخيرة. وسمحت وثائق مستمدة من «ايكواسيس»، وهو بنك معطيات حول حركة الملاحة في العالم، بالعثور على أثر هذه الناقلات التي تزودت بالوقود في مرفأي بندر عباس وجزيرة خرج الإيرانيين.

من جهتها، أوضحت جمعية «أوميتس» الإسرائيلية أن «عوفر براذرز» ليست على الإطلاق الشركة الإسرائيلية الوحيدة التي تعقد صفقات تجارية مع إيران، سواء مباشرة أو بطريقة غير مباشرة. وقد تبين أن هناك 200 شركة إسرائيلية على الأقل تتاجر مع إيران، بطرق غير مباشرة.

ويعتبر نتنياهو في هذه القضية نموذجا للنفاق، حيث إن إسرائيل تصبح واحدة من أكثر الدول تورطا في التجارة مع إيران بين دول الغرب. وفي السنة الماضية فقط هاجمت إسرائيل إيطاليا على اتساع الحلقة التجارية لها مع إيران، ثم يتضح أنها تتفوق عليها في هذه المهمة.

<span style="font-family: &quot;Simplified Arabic&quot;,&quot;serif&quot;; font-size: 14pt; mso-ascii-font-family: " times="" new="" roman";="" mso-hansi-font-family:="" "times="" mso-bidi-language:="" ar-jo"="" lang="AR-JO"> 

 

 
 
 
 
الاسم:  
عنوان التعليق: 
نص التعليق: 
خانة التحقق