قالوا\العدد مائة وثمانية وثلاثون - ذو الحجة - 1435 هـ
قالوا - العدد مائة وثمانية وثلاثون - ذو الحجة 1435 هـ
الأربعاء 24 سبتمبر 2014

 

 حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا

قالوا: قبل أن نطالب الحكام بموقف إزاء التدخل الإيراني فيما يجري باليمن ومن قبله بسوريا والعراق .. لنطالب الحركات الإسلامية الصامتة.

د. أحمد موفق زيدان، تغريدة 21/9/2014

 

 من يفهم؟

قالوا: الشيعي الصفوي لما يصنع ميلشيات تجدها تتحرك وفق منطق استراتيجي ذكي جدا أما السني لما يتسلح يريد أن يفتح كل العالم مرة واحدة فيعاديه الجميع!

أنور مالك، تغريدة 22/9/2014

 

مصيبة أن تبث من بلادنا

قالوا: هناك مجموعة من القنوات التي تهاجم الإسلام والمسيحية بالإضافة للقنوات الخليعة تبث من دول الخليج والأردن ولندن من داخل نطاق القمر المصري، والواقع فيما يسمى بـ 7 درجات غرب ويشاركنا فيها  أكثر من 30 قمرا فرنسيا، تقوم بتأجير القنوات التي تبث من الخليج والأردن وغيرها.

اللواء أحمد أنيس، رئيس النيل سايت، موقع كلمتي 23/9/2014

 

لا نزال نعاني نفس المشكلة بعد نصف قرن!

قالوا: مشكلة الدعوة الإسلامية أن لها أعدادا هائلة من الأنصار لا قادة لهم، أو أن كثيراً من قادتهم ليسوا على مستوى الأحداث.

 مصطفى السباعي رحمه الله، هكذا علمتني الحياة

 

بشرى في وسط الظلام

قالوا: أخيرا تم إلغاء حظر الحجاب للطالبات في المدارس المتوسطة والثانوية في تركيا .. الحمد لله.

إسماعيل ياشا، تغريدة 23/9/2014

 

التلاعب بالإسلام

قالوا: افتتح أكاديمي جنوب إفريقي مسلم مسجدا في مدينة كيب تاون يسمح للمثليين بالصلاة فيه، رغم تسلمه تهديدات بالقتل وتعرضه لانتقادات شديدة من جانب بعض المسلمين في البلاد. وأطلق الأكاديمي تاج هارغي على المسجد الذي افتتحه، والذي يسمح ايضا للنساء بإمامة الصلاة، اسم "المسجد المفتوح".

المصريون ، 20/9/2014

 

الدعم الشيعي والإيراني لداعش

قالوا: طهران محقة عندما تقول إن التحالف الدولي ضد «داعش» يُضمر سوءاً للنظام في سورية. بدأت مؤشرات ذلك تلوح عبر إعلان الولايات المتحدة تدريب فصائل من المعارضة السورية في موازاة الغارات التي ستشنها على «داعش»، علماً أن الهدف من ذلك هو منع النظام السوري من الاستثمار في نتائج هذه الضربات.

ويبدو أن جيش النظام في سورية بدأ يتحرك وفقاً لهذه المعطيات. ففي الأسبوعين الفائتين انتقلت غارات طيرانه إلى استهداف الفصائل المناوئة لـ «داعش» في إدلب وحلب. وما إضعاف خصوم «داعش» إلا بداية طريق لضخ المزيد من أسباب الصمود في شرايين «الخلافة». ثم إن مؤشرات أخرى بدأت تلوح لا يُمكن استبعادها عن هذا السياق. ففي الأسبوع الفائت أعلن «حزب الله» أنه سيُضاعف نشاطه العسكري إلى جانب النظام في سورية، وأن المرحلة تقتضي مزيداً من القتال هناك، وهذا الإعلان جاء غير منسجم مع سياسة الصمت التي يضربها الحزب على دوره في دمشق، وغير منسجم أيضاً مع ما يُمكن أن نتوقعه لجهة تبريد الاحتقان المذهبي.

إعلان الحزب سيُقدم لـ «داعش» مزيداً من المقاتلين، وسيجعل من هذا التنظيم الجهة التي تتولى مواجهة المد الشيعي. الإعلان جاء فعلاً هدية قيّمة لـ «الخلافة» في ظل ادعائها دفع الظلامة عن «أهل السنة». وفي السياسة لا يمكن توظيف هذا الإعلان إلا بالرغبة في دعم «داعش».

حازم الأمين، الحياة 21/9/2014

 

عملاء إيران في الأزهر

قالوا: إذا حُقق معي سأبلغ جهات التحقيق وبخاصة الجهات السيادية بأسماء قيادات الأزهر والأوقاف التي زارت إيران على مدار العامين السابقين، هناك أساتذة مرموقون بجامعة الأزهر أعضاء بهيئة تحرير مجلات تصدر في إيران، وهناك شخصية مرموقة سابقة كانت تذهب لزيارة إيران.

د.أحمد كريمة، المصريون 20/9/2014

 

الخذلان الإيراني

قالوا: في العدوان الأخير كان هنالك نوع من الدعم الموجود، ولكن "لا نستطيع أن نقول أنه كان حقيقياً لغزة أو لحركة حماس والجميع يفتقد مثل هذا الأمر، لأن المشروع الإيراني ومشروع حزب الله تورط بعيداً عن فلسطين في معارك جانبية ذات طبيعية طائفية أصبحت واضحة،  وهذا عطّل أن تكون أولوية البوصلة تجاه القدس".

 يحيى موسى، القيادي في حركة "حماس"، موقع النشرة 24/9/2014

 

إخوة في الإرهاب

قالوا: دعت البحرين إلى توسيع نطاق المواجهة مع الجماعات المتشددة، والقضاء على كل ما وصفتها بـ"المجموعات الإرهابية في المنطقة التي تشكل خطراً لا يقل عن خطر ما يسمى بداعش" وحددت في هذا السياق حزب الله اللبناني، الذي وصفته بـ"الإرهابي" وذلك في كلمة المنامة بمؤتمر باريس الخاص بتحديد سبل مواجهة داعش.

موقع سى أن أن 16/9/2014

 

 
 
 
 
الاسم:  
عنوان التعليق: 
نص التعليق: 
خانة التحقق